الخميس 23 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

بيان مباشر

بهاء المري: يؤكد العلاقة الطيبة التي تجمع بينه وبين المحامين

خلف الحدث

اجتمع اليوم الأربعاء الموافق الأول من مايو ..... السيد المستشار / عبد الكريم محمود عبد المجيد - رئيس محكمة استئناف المنصورة ورئيس مجلس تأديب وصلاحية القضاة - مع السيد الأستاذ / عبد الحليم - نقيب المحامين ، رئيس إتحاد المحامين العرب ، وأعضاء النقابة العامة ونقابة جنوب الدقهلية، والسيد المستشار / بهاء المري - رئيس محكمة الجنايات المستأنفة بالمنصورة وأعضاء دائرته وقد استعرض الحاضرون الأزمة العابرة التي نشبت أمام الدائرة الأولي جنايات مستأنف المنصورة - ومن جانبه أكد السيد المستشار بهاء المري - علي العلاقة الطيبة التي تجمع بينه وبين السادة المحامين علي مدار عمله القضائي الحافل ، ولطالما أشاد بمرافعات العظام من رجال المحاماه مجسدا ذلك في مؤلفه هكذا ترافع العظماء ) وأنه لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يصدر منه ما ينال من قدر ومكانه رسالة المحاماة الرفيعة السامية ، والتي لها مكانتها وقدرها عند كل من يعتلي منصة القضاء الشامخة بما للمحاماة من دور أصيل كشريك في تحقيق العدالة ، وأن ما نسب إليه من قول لم يصدر علي الصورة التي جري تداولها ، فضلا عن إخراجه عن سياقه بما حرف معناه واستطرد قائلا ... أنه يوقن تمام اليقين أن المحاماة إن هي إلا رسالة عريقة ولازمة للعدالة حق أن يوصف رجالها باللقب الذي يتمايزون به بين الناس وهو ( الأستاذ ) والحقيقة أن أول من يزود عنها من خارجها إن هم إلا رجال القضاء .
وأضاف إنني أجل المحاماة وأقدرها حق قدرها ، تشهد بهذا مصنفاتي القانونية
والأدبية التي جعلت واحدا منها ( هكذا ترافع العظماء ) وهي صفة لم يخلعها أحد من قبل
علي السادة المحامين ... وانني تقصيت وتعلمت طرائف الأدب وأفانين البلاغة وحسن الكلم
من أساطين رجالاتها كما تعلمتها من قبل ذلك من أساطين رجال القضاء .

و أضاف بأنني لست مبالغا إذا قلت أنني كنت في شرخ شبابي أطمح أن أكون محاميا علي شاكلة إبراهيم الهلباوي بك أو مكرم عبيد باشا ولكنني أردت شيئا
وقدر الله لي شأنا آخر
أفمن كان علي بينة من كل هذا تظنون به ظن السوء أو يتصور أن ينال من محام أو من قدر المحاماة أعتقد أننا ساعتها نكون قد صرنا أمام المعني الحقيقي للدفاع القانوني المشهور
هو عدم المعقولية.
ومن جانبهما أكد السيد المستشار / رئيس محكمة استئناف المنصورة ورئيس مجلس تأديب وصلاحية القضاة ، والسيد الأستاذ / نقيب المحامين علي التقدير المتبادل بين نقابة المحامين وكافة المؤسسات القضائية كممثلين لرسالتي القضاء والدفاع ودورهما الرفيع في منظومة العدالة التي هي الركن الركين في بناء مصر الحديثة في عهد الجمهورية الجديدة ، وناقش الطرفان سبل تعزيز الحوار والعلاقات بين نقابة المحامين والمؤسسات القضائية ، والتزامها الوثيق بالتعاون سويا من أجل حل كافة المشكلات اليومية التي تثور أثناء وبسبب وبمناسبة العمل ، وفي الختام شدد جميع الحضور علي ضرورة تجنب كل ما يثير الفتنة ويبث الفرقة بين شريكي العدالة. 

تم نسخ الرابط