السبت 25 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

خلال زيارته التفقدية للمنطقة الصناعية بالزوامل..

محافظ الشرقية يشيد بدور الصناعة المحلية بالمحافظة وقدرتها التنافسية في الأسواق العالمية

جانب من الجولات التفقدية
جانب من الجولات التفقدية

أشاد الدكتور ممدوح غراب بدور المناطق الصناعية الرائد بمحافظة الشرقية في الصناعة ودفع عجلة التنمية ، مشيراً إلى أن الدولة المصرية خلال الفترة الحالية تشهد طفرة واهتمام واضح من الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير ودعم الصناعة الوطنية وإتاحة الفرصة أمام الكيانات الإقتصادية للتوسع في إقامة المزيد من الإستثمارات وتسعى الدولة جاهده لإزالة كافة العوائق التي تحول دون تحقيق الطفرة الصناعية من خلال تمكين القطاع الخاص للتوسع في إستثماراته لتحقيق الاكتفاء الذاتي وخلق فرص عمل حقيقية للشباب .

جاء ذلك خلال زيارة المحافظ لمجموعه شركات م.بهي الدين الاشرم بالمنطقة الصناعية بالزوامل (بساتين الاسماعيلية) والتي تضم ( شركة مسابك القاهرة الكبري وشركة جي سي بي لصناعة مواسير الزهر المرن وشركة سييرا للهندسة والتصنيع ) والتي تعمل جميعها في مجال الصناعات المعدنية.

قدم المهندس شريف الاشرم رئيس مجلس الإدارة عرض توضيحي عن نشأة المجموعة واستثماراتها في السوق المصري ، وأشار إلى إنشاء المجموعه عام 1984 م ، كشركة مساهمة مصرية تعمل وفق قانون الإستثمار وتهدف لتوفير صناعات معدنية ذات جوده عالية وبسعر يناسب المواطن المصري ، وبقدرة تنافسية عالية تسمح لها بالتصدير لأكثر من دولة حول العالم ويعمل بها 1350 عامل وخلال الـ 3 سنوات القادمة مستهدف ان يصلوا إلى 2000 عامل وتسعى الشركة الي زيادة الموارد الدولارية للدولة بزيادة مخصصات التصدير إلى 50 % من الإنتاج.

وتضم المجموعة 3 شركات الأولي شركة مسابك القاهرة الكبري وهي الشركة الام المؤسسة عام 1984 و تعمل في مجال المسبوكات التي يتم توريدها لقطاع البنية التحتية لمشروعات المياه وهيئة الطرق والكباري ومصانع الأسمنت وتصدر إلى أكثر من 16 دولة أوروبية وافريقية وعربية ويعمل بها ما يقرب من 650 عامل ولديها خطة طموحة لزيادة الإنتاج في المرحلة المقبلة بنسبة 75% لخدمة قطاعات اكبر خاصة قطاع التصدير ، والشركة الثانية هي شركة جي سي بي لتصنيع مواسير الزهر المرن وبدأ انتاجها عام 2011 ويعمل به حالياً 450 عامل وتصدر 50% من الانتاج للسوق الدولي في أوروبا وافريقيا والشرق الأوسط ، ولديها خطة طموحة لإنتاج 100000طن خلال الثلاث سنوات القادمة ' 30000 طن منها للسوق المحلي و70000 طن لسوق التصدير ويتم حالياً الإستعانة بخبراء المان لتصنيع الماكينات في مصر بجانب خبراء من الهند لرفع كفاءة العملية الإنتاجية وزيادة القدرة على المنافسة ومتوقع ان يصل اجمالي عدد العاملين الى 1000 عامل .

وأضاف رئيس مجلس إدارة المجموعة أن الشركة الثالثة والتي تم تأسيسها عام 2008 هي شركة سيرا للهندسة والتصنيع وتعد من الشركات الرائدة في مجال تصنيع المحابس المخصصة لمشروعات البنية التحتية للمياه والري والصرف الصحي وبها فريق مميز يتكون من 250 مهندسًا وفنيًا وإداري ، يعملون داخل كيان صناعي يمتد على مساحة20000 متر مربع حيث تعد شركة سيرا أكبر منتج للمحابس في مصر وتبلغ الحصة السوقية 40% ، كما أنها مصنفة ضمن أفضل 10 مصنعين لمحابس المياه ومياه الصرف الصحي على المستوى الإقليمي.

وقد استثمرت سييرا علي مدار السنوات الثلاث الماضية في مبادرتين جديدتين لتطوير أنظمة إدارة شبكات المياه، المعروفة باسم أنظمة المياه الذكية بما يساعد على الرقابة والتحكم في إدارة المياه في مصر وتحقيق اعلى كفاءة في استخدام مواردنا من المياه .

حرص محافظ الشرقية على متابعة سير العمل بالشركات الثلاث وتفقد خطوط الإنتاج التي تضاهي خطوط الإنتاج العالمية وتضم عمالة مدربة على أعلى مستوى ، مشيداً بجهود العاملين الذين يؤدون أعمالاً شاقة بطبيعة عملهم والتزامهم بتطبيق إجراءات الأمان والسلامة والصحة المهنية مؤكداً أن هذه الجهود محل اعتزاز وتقدير لدورهم في دفع مسيرة البناء والإنتاج.

أهدى المهندس شريف الاشرم رئيس مجلس إدارة مجموعة الشركات لمحافظ الشرقية درعاً تذكارياً تقديراً لجهوده المبذولة في تذليل كافة العقبات أمام المستثمرين وتشجيعهم على إقامة مشروعات تُساعد في دعم الصناعة المصرية وتحسين مستوى الإقتصاد المصري.

أكد محافظ الشرقية أن زيارته اليوم للمنطقة الصناعية بالزوامل(بساتين الإسماعيلية ) تأتى فى إطار حرص الدولة على تشجيع رجال الأعمال وجذب المستثمرين وتعظيم الصناعة المصرية والتقليل من الإعتماد على الإستيراد ، وتهيئة المناخ الجاذب لمزيد من الإستثمارات ولتوفير فرص عمل للشباب الجاد الراغب في حياة كريمة.

وأضاف محافظ الشرقية ان المنطقة الصناعية بالزوامل شهدت إهتماماً بالغاً برفع كفاءة البنية التحتية حيث تم رفع كفاءة مرفق المياه بتشغيل 5 آبار مياه لتغطية احتياجات المنطقة ، بجانب الإنتهاء من إعداد المقايسات اللازمة لدعم منظومه الصرف الصحي ، بخلاف رفع كفاءة منظومة الكهرباء حيث تم تركيب 70 محول كهرباء لزيادة القدرة الفعلية واستبدال خطوط الكهرباء الهوائيه بخطوط أرضية ، وكذلك رصف ورفع كفاءة المدخل الرئيسي المؤدي للمنطقة بطول 300 م ومتوسط عرض 15 متر ، بجانب إنشاء وحده إطفاء علي مساحه 700 متر ، وجاري التنسيق مع الجهات المعنية لإقامة نقطة شرطة للمنطقة وموقف عمومي للسيارات ومعرض ربع سنوي لعرض منتجات الشركات وطرحها أمام المواطنين.

جدير بالذكر ان المنطقة الصناعية بالزوامل (بساتين الإسماعيلية) بمركز بلبيس والمُقامة على مساحه 1484 فدان تضم 1350 منشأه صناعية تعمل في مجالات صناعة المواد الغذائية والورقية والمعدنية والكهربية ومواد البناء بقوة 70000 عامل.

شهد الزيارة الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ ، واللواء السعيد عبد المعطي مستشار المحافظ للمشروعات ، والدكتور جلال عبد الكريم رئيس مركز ومدينة بلبيس ، والمهندس عامر كمال ابو حلاوه رئيس شركه مياه الشرب والصرف الصحى ، والمهندس مختار الجمل رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمري المنطقة الصناعية بالزوامل ، والدكتور محمد الهراوي مدير إدارة الإستثمار بالمحافظة ، وممثلين عن قطاعي الطرق والكهرباء وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين.

تم نسخ الرابط