الخميس 23 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

تنفيذاً لتعليمات محافظ الشرقية...

حماية الطفل بالديوان العام بالشرقية تناقش بلاغات الأطفال المعرضة للخطر

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية على ضرورة تكثيف الندوات وعقد الإجتماعات والتي تهدف إلى معالجة وحل مشاكل الأطفال والمساهمة الجادة في تقديم الخدمات المتنوعة لهم من خلال إستراتيجية عمل محددة لحماية الأطفال المعرضة للخطر ومراعاة وضع الطفل والوصول به إلى بر الأمان.

وفي هذا الإطار أوضحت هبة محمد حمد مديرة الوحدة العامة لحماية الطفل بالديوان العام قيام الوحدة بعقد إجتماع لجنة حماية الطفل بحضور ممثلين عن مديريات ( الأوقاف - المنطقة الأزهرية - التضامن الإجتماعي - الصحة - التربية والتعليم - الشباب والرياضة ) ، وذلك لمناقشة البلاغات الواردة على خط النجدة الطفل كذلك البلاغات المرصودة من كل جهات الرصد وأهمها النيابة العامة والشرطة ومواقع التواصل الإجتماعي والوقوف على البيان التحليلي لبلاغات العام السابق 2023 م ، ومناقشة أهم الإساءات التي يتعرض لها الطفل بمراكز ومدن المحافظة وكذلك بلاغات عام 2024 الحالي والوقوف علي كافة الإساءات المستجدة على المجتمع وإيجاد حلول عاجله للقضاء عليها ومنها الإساءات الجسدية والجنسية والتفكك الأسري واستغلال الأطفال في الجرائم والافعال المخالفة للقانون.

أضافت مديرة الوحدة العامة لحماية الطفل بالديوان العام أنه خلال الإجتماع تم الإتفاق على الآتي:

· التعاون والتنسيق لعمل مقترحات وتصورات قابلة للتنفيذ من خلال عمل خطط لتحقيق الدعم الفعلي للحالات الواردة بالبلاغات وخطط وقائية واستباقية للتوعية بأشكال الإساءات التي يتعرض لها الطفل وكيفية التعامل معها و حمايته من التعرض للخطر كذلك التعريف بطبيعة عمل بلجان ووحدات حماية الطفل .

· إعداد تصورات لخطط مستقبلية وإدارجها ضمن البرامج الخاصة بكل مديرية مثل برامج الوعظ والإرشاد بمديرية الأوقاف والمنطقة الأزهرية والأنشطة والفعاليات الصيفية بمديريات الشباب والرياضه والتربية والتعليم وإدارج تلك التوصيات ضمن خطه الرائدات الريفيات بمديرية التضامن الاجتماعى وبرامج التثقيف الصحى والقوافل الطبية بمديريه الصحة ووضعهم في حيز التنفيذ لمواجهة كل الاخطار التي يتعرض لها الطفل والعمل على كل ما يحقق المصلحة الفضلى له وتحقيق دعائم تماسك وترابط الأسرة المصرية.

تم نسخ الرابط