الأربعاء 19 يونيو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

مجلس المراجعين الخارجيين برئاسة مصر يعتمد التقارير النهائية لحسابات الاتحاد الأفريقي

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

ترأس الجهاز المركزي للمحاسبات اجتماع مجلس المراجعين الخارجيين للاتحاد الأفريقي، لمناقشة واعتماد التقارير النهائية حول نتائج أعمال مراجعة حسابات الاتحاد والكيانات التابعة له خلال العام المالي 2023، والذي انعقد بأديس أبابا.

وقال المستشار هشام بدوي، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، ورئيس مجلس المراجعين الخارجيين للاتحاد الأفريقي، خلال كلمته أمام رؤساء الأجهزة العليا للرقابة المالية وأعضاء مجلس المراجعين الخارجيين للاتحاد الأفريقي ومديري وأعضاء فرق المراجعة، إن المراجعة الأخيرة للممارسات المالية الخاصة بالاتحاد الأفريقي وكياناته خلصت إلى عدة توصيات يتعين وضعها تحت بصر المجلس التنفيذي للاتحاد وقيد تصرفه، بغرض تحسين بيئة العمل وتعزيز الاستخدام الرشيد للموارد، وأشار إلى أن التقارير النهائية رصدت بدقة مواطن الخلل والقصور في نظم الرقابة الداخلية من جوانب عدة.

هذا، وخلصت التقارير النهائية لأعمال مراجعة حسابات مفوضية الاتحاد الأفريقي والأجهزة التابعة لها عن العام المالي المنصرم إلى عدة توصيات على خلفية ما تم رصده من قبل فرق المراجعة من أوجه قصور، لا سيما فيما يخص استكمال تنفيذ توصيات مجلس المراجعين الخارجيين عن العام المالي 2022، كذلك كشفت فرق المراجعة عن وجود مستحقات غير محصلة للاتحاد الأفريقي، وعزا ذلك إلى عدم وجود رقابة كافية وعدم الامتثال للقواعد المالية المعمول بها في الاتحاد الأفريقي.

كذا، شددت توصيات مجلس المراجعيين الخارجيين الذي تترأسه مصر على أهمية معالجة مواطن القصور التي طالت الرقابة الداخلية على العديد من الممارسات المالية للاتحاد الأفريقي، وأشارت التقارير في هذا الصدد إلى ضعف في تشغيل النظام المالي الآلي الخاص بها ما انعكس على الأداء والنتائج.

من جانبه، توجه المستشار هشام بدوي بالشكر والتقدير إلى مفوضية الاتحاد ومسؤوليها لتواصلهم الدائم مع مدير وأعضاء لجنة عمليات المراجعة، ما ساهم بدوره في تيسير عمل اللجنة المختصة والوصول إلى نتائج وتوصيات واعدة ترمي إلى تحسين الأداء المالي للاتحاد، كما ثمّن المستشار هشام بدوي جهود فرق المراجعة للانتهاء من العمليات المخطط لها في آجالها الزمنية المقررة وعلى درجة رفيعة المستوى من الكفاءة والمهنية.

ووجه رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات بضرورة العمل لزيادة معدل إنفاذ توصيات لجنة المراجعة، لا سيما في ظل ما أشارت له التقارير من تأخر تنفيذ توصيات العام الماضي، ما عده إشارة إلى وجود تحديات داخل أنظمة إدارة الاتحاد الأفريقي، وأوصى سيادته المفوضية بضرورة معالجة وتصحيح المشكلات التي أشارت لها لجنة المراجعة مع أخذ التوصيات بعين الاعتبار لتعزيز مسارات الإصلاح المالي والمؤسسي للاتحاد الأفريقي والحفاظ على موارده.

جدير بالذكر، أن مصر، ممثلة في الجهاز المركزي للمحاسبات، كانت قد فازت بمنصب رئيس مجلس المراجعين الخارجيين للاتحاد الأفريقي، في ديسمبر 2022، ويتكون المجلس من أحد عشر عضوًا من أعضاء الاتحاد الأفريقي، ويتولى مهام المراجعة المالية لحسابات "الاتحاد" وكافة اللجان والكيانات التابعة له.

وتستهدف مصر من عمليات المراجعة المالية لحسابات الاتحاد الأفريقي تعظيم مخرجات المراجعة وتحسين جودتها، دعمًا لدور الاتحاد الأفريقي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة والشاملة وتحقيق تطلعات الشعوب الأفريقية نحو السلام والازدهار في ظل مؤسسات رشيدة ومحوكمة.

تم نسخ الرابط