الإثنين 17 يونيو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

رئيس النواب: العلاقات "المصرية المجرية" تتسم بتعدد مجالات التعاون والتلاقي

خلف الحدث

أكد رئيس مجلس النواب المستشار الدكتور حنفي جبالي أن العلاقات "المصرية - المجرية" تتسم بتعدد مجالات التعاون والتلاقي؛ مما يستوجب على البلدين إثراء رؤاهما المُشتركة حيال مختلف قضايا الاهتمام المُشترك، مشيرا إلى حرص القيادة السياسية في كلا البلدين على الارتقاء بتلك العلاقات في كافة المجالات بما يعود بالنفع على البلدين والشعبين الصديقين.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس مجلس النواب خلال زيارته على رأس وفد من مجلس النواب إلى المجر، مع جولت شامين نائب رئيس وزراء جمهورية المجر.

وأشاد رئيس النواب - خلال اللقاء - بمستوى التعاون الاقتصادي (المصري – المجري) اتصالاً بنتائج اللجنة الاقتصادية المُشتركة والتي عقدت جولتها الخامسة في القاهرة مطلع العام الحالي، مُبدياً ترحيبه وتطلعه لقيام الشركات المجرية بضخ المزيد من الاستثمارات في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وأبدى جبالي استعداد الدولة المصرية لتقديم التسهيلات اللازمة للشركات المجرية، مؤكدا ضرورة تنفيذ وتفعيل اتفاق التعاون بين المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والوكالة المجرية للترويج للصادرات.

الهجرة غير الشرعية

واستعرض المستشار حنفي مجهودات الدولة المصرية في مكافحة الهجرة غير الشرعية، وما تتحمله مصر جراء استقبالها لملايين النازحين الفارين من ويلات الأزمات العاصفة في الشرق الأوسط، مشددا على ضرورة التعاون المصري – الأوروبي في هذا الشأن.

وشدد رئيس النواب على رفض مصر القاطع والتام للعملية العسكرية الإسرائيلية في منطقة رفح الفلسطينية، مُحذراً من التداعيات الكارثية لها والتي ستسفر عن أكبر عملية إبادة جماعية ضد المدنيين في القرن الحادي والعشرين.. واصفاً إياها بوصمة العار على جبين المنظومة القانونية الدولية.

وأكد جبالي، رفض مصر أيضاً لتوظيف الاحتلال الإسرائيلي لمعبر رفح ليكون بمثابة أداة لإحكام الحصار على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

من جانبه، أبدى نائب رئيس الوزراء المجري جولت شامين، تقديره التام لمستوى العلاقات بين البلدين، مثمناً الدور الجوهري للرئيس عبدالفتاح السيسي في ضمان أمن واستقرار المنطقة، مؤكدا التزام المجر التام بتعزيز التعاون الاقتصادي مع مصر، ودعم بلاده للشركات المجرية للاستثمار في مصر.

تم نسخ الرابط