الأربعاء 19 يونيو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

اليوم..مناقشة ظاهرة الطلاق العاطفي فى "مصر الجديدة"

الطلاق العاطفي
الطلاق العاطفي

تنظم مكتبة مصر الجديدة فى الخامسة من مساء اليوم السبت ندوة تتناول ظاهرة الطلاق العاطفى والعلاج بالطاقة يحاضر فيها الدكتور رامز طه استشارى الطب النفسى وعلاج الإدمان، الذى أكد أن الطلاق العاطفى أصبح ظاهرة فى معظم البيوت حاليا وهو حالة تباعد وانفصال بين زوجين يعيشان تحت سقف واحد، ويعانى الزوجان من الانعزال العاطفى وغياب الحب والتفاهم، وتصاب حياتهما بالبرود، ويعيش الزوجان فى حالة اغتراب نفسى وجسدى ويكون الدافع لقبول هذه الحياة التى تخلو من أى اندماج نفسى وتتسم بخواء المشاعر والصمت المطبق الحفاظ على الشقة للأطفال والحفاظ على الشكل الاجتماعى أمام العائلة.

كما تتناول أهم أسباب الطلاق العاطفى وتأتى فى مقدمتها الضغوط المادية، وكون التقاليد العائلية تمنع الطلاق، وغياب لغة الحوار ومهاراته، وعدم التعبير عن المشاعر، كما تتطرق إلى تأثير الانفصال العاطفى على الأطفال.

ويتناول الدكتور رامز طه خلال الندوة موضوع العلاج بالطاقة، مؤكدا أنه أصبح صيحة جديدة تجذب كل من يهوى الثراء السريع، وهو مبنى على اعتقاد بوجود طاقة حيوية تتدفق فى جسم الإنسان، وأنها ترتكز فى منافذ أو عقد بطول جسم الإنسان أطلقوا عليها اسم (شاكرات)، واعتقدوا أن لكل (شاكرا) رمز، وأن عدد هذه الشاكرات سبعة، وأنها تنتشر بطول محور الجسم كما حددوا ان مركز الطاقة فى منتصف (الشاكرات) الرابعة والخامسة.

وقال الدكتور نبيل حلمى رئيس مجلس إدارة جمعية مصر الجديدة التابعة لها المكتبة إن المكتبة تسعى إلى تنظيم مثل هذه الندوات بهدف توعية أفراد المجتمع بأهمية الطب النفسى وضرورة اللجوء إليه لمن يحتاجه لتحقيق أكبر قدر متاح من الاستقرار ومواجهة الصعوبات الحياتية، والانفعالية، والتى قد تؤثر سلباً على الاستمتاع بالحياة.

 

تم نسخ الرابط