الأحد 14 يوليو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

مقعد مشجع بولندي بالمدرجات يضاعف معاناته من الهزيمة أمام النمسا

خلف الحدث

أصبح المنتخب البولندي أول من يودع بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 أمس الجمعة، لكن أحد المشجعين نجا من ألم رؤية معظم المباراة التي خسرها منتخب بلاده 3-1 أمام النمسا عندما كان مقعده في المدرجات خلف عمود عريض مباشرة.
 

ونشر المشجع، الذي دفع 60 يورو (64.15 دولار) مقابل تذكرته، صورة توضح موقع رؤيته للمباراة وأمامه مباشرة منطقة الملعب الأقل رؤية.
 

وكتب المشجع الذي يدعى دانييل على منصة إكس للتواصل الاجتماعي"60 يورو لهذا المقعد".
الهدف الوحيد الذي تم تسجيله على هذا الجانب من الملعب كان هدف التعادل لبولندا عن طريق كشيشتوف بيونتك، مما حرم دانييل من رؤية اللحظة الرائعة الوحيدة لفريقه في عرض مخيب للآمال.
 

وأصبح يومه أسوأ عندما تعادلت فرنسا وهولندا سلبيا مما ضمن لبولندا دخول المباراة الأخيرة في المجموعة الرابعة ضد الفرنسيين دون أن يلعبوا من أجل شيء سوى الفخر.

تم نسخ الرابط