الخميس 25 يوليو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

ساينز الأسرع في التجارب الأخيرة لجائزة إسبانيا الكبرى على أرضه

خلف الحدث

حقق كارلوس ساينز سائق فيراري أسرع زمن في التجارب الأخيرةالمتقاربة لسباق جائزة إسبانيا الكبرى على أرضه اليوم السبت بينماجاء لاندو نوريس سائق مكلارين في المركز الثاني بعدما تسببتالحوادث بين السائقين لانشغال مراقبي السباق بعد التجارب.
وسجل ساينز أفضل زمن وقدره دقيقة واحدة و13.013 ثانية، أي أسرعبفارق 0.030 ثانية عن نوريس، الذي خرج للمضمار بعد إثارة صباحيةشهدت حريقا في وحدة الضيافة في منطقة شاحنات فريقه خلف المرأبوتسببت في إجلاء كافة أعضاء الفريق.
وجاء شارل لوكلير سائق فيراري في المركز الثالث بفارق 0.007ثانية عن نوريس، واصطدم السائق القادم من موناكو مع سيارة مكلارينقرب نهاية التجارب فيما بدا وكأنه غضب من التأخير.
وقال نوريس عبر دائرة الاتصال الداخلية للفريق "لقد صدمنيللتو. أعتقد أنني تعرضت لأضرار". واجتمع كلاهما مع مراقبي السباقبعد التجارب.
واحتل ماكس فرستابن سائق رد بول وبطل العالم ثلاث مرات المركزالرابع بفارق 0.074 ثانية عن ساينز.
واحتل ثنائي مرسيدس جورج راسل ولويس هاميلتون، اللذين كاناالأسرع أمس الجمعة، المركزين الخامس والسادس بينما جاء سيرجيوبيريز سائق رد بول في المركز السابع.
وحقق المراقبون أيضا في حادث وقع بين هاميلتون ولانس سترولسائق أستون مارتن بعد اصطدامهما.
وقال سترول بغضب عن هاميلتون "هذا الرجل يعتقد أنه وحده علىالمضمار

تم نسخ الرابط