الخميس 25 يوليو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

فى الذكرى 13لرحيله

أسرة الشيخ أبو العينين شعيشع تطالب بإطلاق اسمه على المسابقة العالمية للقرآن

خلف الحدث

 تمر اليوم الأحد، الذكرى الثالثة عشرة لرحيل آخر جيل عمالقة قارئي القرآن الكريم بمصر والعالم العربي الشيخ أبو العينين شعيشع، نقيب القراء  الاسبق الذي وافته المنية يوم الخميس 23 يونيو 2011، عن عُمر يُناهز 88 عاماً، وذلك بعد وعكة صحية مفاجئة ألمت به قبل أيام من وفاته

وهو من مواليد مدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ حفظ القرآن، وذاع صيته صبياً من خلال حفل أُقيم بمدينة المنصورة سنة 1936. 

 وتجدد أسرة القارئ الراحل  طلبها إلى وزارة الأوقاف، بإطلاق اسمه على المسابقة العالمية للقرآن الكريم، إسوةً بأعلام دولة التلاوة الذين حملت المسابقة أسمائهم خلال الأعوام الماضية.

وقال محمد عوض اليماني الشيخ، حفيد الشيخ الراحل «نجل ابنة شقيقته»، في بيان له، إنّ أسرة ومُحبي القارئ الراحل يجددون طلبهم بتكريمه من وزارة الأوقاف، في الذكرى الثالثة عشرة لرحيله، بإطلاق اسمه على المسابقة العالمية للقرآن الكريم، وذلك تخليداً لذكراه، وإكراماً لمُحبيه من كل بقاع العالم.

وناشد حفيد الشيخ أبو العينين شعيشع، بإطلاق اسمه على المسابقة العالمية للقرآن الكريم في دورتها القادمة، إسوةً بأعلام دولة التلاوة الذين حملت المسابقة أسمائهم خلال الأعوام الماضية، وهو أمر مُتبع لدى الوزارة في كل عام، إحياءً لذكرى هؤلاء الأعلام، لافتاً أنّ الشيخ أبو العينين عمل مستشاراً لوزارة الأوقاف وكان له مكتب خاص به داخل ديوان عام الوزارة.

ودُفن «شعيشع» بالمقابر المُجاورة لكلية البنات جامعة الأزهر في منطقة مصر الجديدة بمحافظة القاهرة، وصلى عليه أهالي مدينة بيلا بكفر الشيخ صلاة الغائب في جميع مساجد المدينة، باليوم التالي لوفاته وكان يوم الجمعة.

تم نسخ الرابط