الخميس 23 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

محافظ أسيوط يناقش آخر مستجدات توفيق أوضاع الكنائس والمباني الخدمية التابعة لها

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

تابع اللواء عصام سعد محافظ أسيوط آخر المستجدات والإجراءات التي يتم تنفيذها لتوفيق أوضاع الكنائس والمباني الخدمية التابعة لها على مستوى المحافظة موجهًا بالمرونة الكاملة وتسهيل وتبسيط كافة الإجراءات والبعد عن أى تعقيدات روتينية للإنتهاء من توفيق أوضاع الكنائس والمبانى الخدمية لتحقيق معايير التأمين الشامل بها تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتكليفات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء وفي إطار المتابعة المستمرة من اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية في هذا الشأن .

جاء ذلك خلال لقاءه بمكتبه بالديوان عام مع أحمد عز مدير الشئون الدينية بالمحافظة.

حيث استعرض محافظ أسيوط – خلال اللقاء – كافة المستجدات والموقف التفصيلي بشأن توفيق أوضاع الكنائس بنطاق المحافظة والوقوف على ما تم اتخاذه من إجراءات لمراجعة منظومة الحماية المدنية وقواعد السلامة والصحة المهنية وتدابير الوقاية اللازمة بالكنائس والمباني الخدمية التابعة لها والملحقة بها من أجل الحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم على أكمل وجه كما تابع الإجراءات التي تم إتخاذها بشأن إحلال وتجديد بعض مباني الكنائس والمباني الخدمية التي صدر لها قرارات هدم وإعادة بناء وكذلك المنشات الكتسية التى صدر لها قرارات ترميم وصيانة تمهيدًا لتوفيق أوضاعها.

وعقب استماعه للموقف التفصيلي وجه المحافظ بالمرونة الكاملة وتسهيل وتبسيط كافة الإجراءات والبعد عن أى تعقيدات روتينية للإنتهاء من توفيق وتقنين أوضاع الكنائس والمبانى الخدمية لتحقيق معايير التأمين الشامل بها وذلك في إطار الاهتمام الذي توليه أجهزة الدولة لتحقيق التأمين الكامل بهذه المواقع الكنسية حفاظاً على الأرواح والمباني.

وأكد اللواء عصام سعد أن المحافظة لا تدخر جهدًا لتقنين أوضاع دور العبادة والمباني الخدمية الملحقة بما يمنح المواطنين الطمأنينة لأداء مناسكهم وطقوسهم الدينية تنفيذًا توجيهات القيادة السياسية لترسيخ قيم ومبادئ المواطنة والحقوق المتساوية للجميع وهو ما ترسخه الدولة من خلال ممارسات فعلية وواقعية في جميع مناحي الحياة في مصر لتعظيم تلك القيم الإنسانية من السلام والمحبة وعدم التمييز لأي سبب ونشر ثقافة التعددية وحرية الاعتقاد.

وأشار المحافظ إلى ضرورة تضافر جميع الجهود بالتنسيق والتعاون بين كافة الجهات المعنية ومدير الشئون الدينية بالمحافظة لاتخاذ إجراءات مرنة لإسراع الخطى في الإنتهاء من كافة الاجراءات والمعاينات للكنائس والمباني التابعة لها وتنفيذ القرارات النهائية بشأنها والانتهاء من الملاحظات الفنية لها والتواصل مع مسئولي الكنائس والأجهزة المعنية والوحدات المحلية لسرعة إنهاء الإجراءات المطلوبة لاشتراطات الحماية المدنية والتراخيص لتوفيق أوضاعها وتحقيق منظومة التأمين الكامل بها.

تم نسخ الرابط