السبت 25 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

افتتاح ملقتى التوظيف والخريجين 2024 بكلية علوم الأزهر بأسيوط

جانب من الافتتاح
جانب من الافتتاح

افتتح اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، اليوم الأحد، يرافقه الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي ملتقى التوظيف والخريجين 2024 الأول الذي نظمته كلية العلوم بنين بفرع جامعة الأزهر بأسيوط تحت رعاية الدكتور سلامة جمعة داود رئيس جامعة الأزهر ومحافظ الإقليم وذلك بمشاركة أكثر من 30 شركة وهيئة ومصنع تقدم فرصًا للتوظيف لكافة الخريجين حيث تم عرض العديد من فرص التوظيف والعمل والتدريب من قبل الشركات مع إتاحة الفرصة لكل المشاركين للتقدم وإجراء المقابلات معهم .

رافقه خلال الافتتاح الدكتور علاء جاد الكريم عميد كلية العلوم بنين والدكتور أبو بكر الهادي وكيل كلية العلوم بنين والعميد هاني حرفوش قائد منطقة التجنيد بأسيوط وسوهاج والواي الجديد وعلي سيد وكيل وزارة العمل وايهاب عبدالحميد رئيس جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر وجمال جلال نقيب العلميين والعديد من عمداء كليات الفرع وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب بكلية العلوم بجامعة الأزهر بأسيوط.

وعقب الافتتاح تفقد محافظ أسيوط ونائب رئيس جامعة الأزهر ومرافقوهم أقسام الملتقى وتابعوا فرص العمل المتوفرة والشركات المقدمة لتلك الفرص والتعرف على احتياجات ومتطلبات كافة الشركات المشاركة في الملتقى كما شهدوا عقب ذلك ندوة تعريفية بالملتقى وفرص التدريب المتوفرة والتي بدأت بالسلام الجمهوري والاستماع إلى بعض ىيات من الذكر الحكيم.

وخلال كلمته أكد المحافظ أهمية ملتقيات التوظيف للطلاب والخريجين في ايجاد فرص عمل خارج الصندوق والعمل على ربط الخريجين بسوق العمل لافتًا إلى جهود الدولة للقضاء على البطالة ودعم وتشغيل الشباب بالتعاون والتنسيق مع شركات القطاع الخاص والاستثماري وتفعيل دورها في توفير مزيد من فرص العمل للشباب وتنظيم ملتقيات توظيف بالتعاون مع الشركات والمصانع العاملة وتوفير فرص العمل اللائقة والحقيقية لدمج الشباب في سوق العمل تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ووفقًا لروية مصر 203 واستراتيجية التنمية المستدامة.

ووجه اللواء عصام سعد رسالة إلى الطلاب والخريجين حثهم فيها على التعليم المستمر والتدريب على اللغات ومهارت الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتسلح بكل ما هو جديد لتأهيلهم لسوق العمل والحصول على فرص عمل متميزة وطالبهم ببذل مزيد من الجهد لتحقيق التميز والتفوق مشيرًا إلى أن المحافظة تسعى جاهدة لتحقيق القدر الأكبر من تمكين الشباب وخلق المزيد من فرص العمل الحقيقية ومواجهة البطالة وتشجيعهم على المشاركة في الحصول على الوظائف المتاحة بالقطاع الخاص وتمكينهم اقتصاديًا حيث أن القطاع الخاص شريك أساسي ورئيسي للدولة في دفع مسيرة البناء والتنمية مؤكدًا على تقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة لتنفيذ مثل تلك الملتقيات وتنسيقها مع الشركات الخاصة في توفير فرص عمل.

وفي كلمة لفضيلة الدكتور سلامة داود رئيس جامعة الأزهر عبر الهاتف نقل تحيات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وفضيلة الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر لجميع الحضور مقدما الشكر لمحافظ أسيوط على دعمه الدائم لفرع الجامعة بأسيوط والهيئات المشاركة والقائمين على تنظيم الملتقى مثمنا تلك الخدمة المجتمعية والتعاون المثمر من أجل مصلحة الجميع وهو ما يعود بالنفع على مصرنا داعيا الله عز وجل أن يكلل تلك الجهود الطيبة بالنجاح والتوفيق.

من جانبه أكد الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي على تفاعل الأزهر جامعًا وجامعة مع كل توجهات الدولة المصرية فى دعم المبادرات التى تهتم بتمكين الشباب وإعدادهم خير إعداد لسوق العمل ولعل حاضنة " رواق " بجامعة الأزهر خير دليل على ذلك مشيرًا لأهمية الملتقى لكونه الأول من نوعه بفرع الجامعة للوجه القبلي ولكونه يضم عددًا كبيرًا من الشركات والهيئات والمؤسسات بقطاع الصعيد كما يخدم الطلاب والخريجين على السواء من خلال توفير فرص العمل والتدريب الذي يتماشى مع سوق العمل كما يتيح لطلاب وخريجي الجامعة فرص التواصل مع ممثلي الشركات شخصيًا والتقديم على الوظائف وفرص التدريب المتاحة.

من جانبه أوضح الدكتور علاء جاد الكريم أن الملتقى يشارك فيه أكثر من 30 هيئة ومؤسسة ومصنع من قطاع الصعيد ويعد الأكبر على مستوى الصعيد من حيث عدد المشاركين ويهدف الملتقى إلى تحقيق متطلبات سوق العمل وتوفير فرص توظيف وتدريب لطلاب وخريجي كلية العلوم بمختلف تخصصاتهم حيث يشارك فيه هيئات تمثل قطاع البترول والكهرباء والمياه والأدوية والتحاليل الطبية والمحميات وعلوم البحار وإدارة المشروعات بمحافظة أسيوط وقطاع الأسمدة والطب الشرعي والاستشعار عن بعد، مضيفا أنه تم الاتفاق على توفير ٥٠٠ وظيفة فورية للخريجين و٥٠٠ فرصة تدريب متميزة كما تم الاتفاق على توفير عدد من ورش العمل للطلاب والخريجين من عدد من الهيئات والمؤسسات.

من ناحيته رحب الدكتور أبوبكر عبدالهادي وكيل كلية العلوم بالحضور مشيرًا إلى أن الملتقى يأتي فى إطار توجهات الدولة المصرية ورؤية جامعة الأزهر في رفع كفاءة الخريج وصقل مهارات الطلاب من خلال تقديم برامج تدريبية متميزة وتوفير فرص عمل موضحًا أن كلية العلوم بجامعة الأزهر تشهد ازدهارًا وتقدمًا ملموسًا حيث تضم حاليا ١٥ برنامج وتضم معامل متميزة وحاصلة على شهادة الجودة والاعتماد من الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد، كما تضم نخبة متميزة وقامات علمية ذات كفاءة عالية.

وفي الختام تم تقديم الدروع التذكارية للوزير المحافظ وممثلي الهيئات والمؤسسات على مشاركتهم الإيجابية في الملتقى وعدد من الطلاب الأوائل بالكلية.

تم نسخ الرابط