السبت 25 مايو 2024
-
رئيس التحرير
محمد الطوخي

محافظ الغربية يناقش مع صندوق التنمية الحضرية الموقف التنفيذي لتطوير المناطق العشوائية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

التقى الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية،المهندس خالد صديق، رئيس مجلس ادارة صندوق التنمية الحضرية بمقر صندوق التنمية الحضرية وذلك لاستعراض الموقف التنفيذي لتطوير المناطق غير المخططة ومتابعه المبادرة الرئاسية لتطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى بالمحافظة ، بحضور المسشار عمرو حتاتة المستشار القانوني للمحافظة الدكتور محمد عيسى رئيس مركز ومدينة طنطا المهندس اشرف هواش مدير مديرية الاسكان .

وخلال الاجتماع ناقش المحافظ ورئيس مجلس الصندوق الموقف التنفيذي لمشروع إنشاء عمارات الإسكان الاجتماعى بمنطقة العجيزى بطنطا؛ والذي يسير على قدم وساق,ليوفر سكنًا حضاريًا بأسعار مناسبة للمواطنين, وخاصةً محدودى الدخل, في إطار المشروع القومي لتطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية الجاري تنفيذه،تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوفير وحدات سكنية للمواطنين الأولى بالرعاية والأكثر احتياجًا من خلال توظيف الأراضى غير المستغلة فى إقامة مشروعات سكنية متعددة الخدمات عليها, بهدف التطوير العمراني, والقضاء على المناطق العشوائية وغير الآمنة التي تهدد ساكنيها الذين عانوا لسنوات من الإهمال والعشوائية.

حيث تم الانتهاء من بناء 6 عمارات تضم 480 وحدة سكنية على مساحة 2,3 فدان , حيث تتكون كل عمارة من ( دور أرضى و 9 أدوار علوية ) , ومساحة كل شقة تبلغ 90 مترًا , بنسبة إنجاز بلغت 99%، كما يضم المشروع منافذ للبيع ومسجدًا.

وأكد المحافظ أنه سيتم تخصيص جزء من الوحدات السكنية لسكان المناطق العشوائية وساكنى المنازل الخطرة والمتهالكة بمنطقتى كفرة مليم ودحديرة صبرى, وتوفير سكن حضارى بديل يليق بهم, بالإضافة إلى مناقشة رصف ٣ شوارع محيطة بالمشروع في حاجة إلى الرصف وذلك حتى يكتمل المظهر الحضارى للمشروع وسهولة الوصول إليه وربطه بالطرق المجاورة حيث تم تطوير ورفع كفاءة البنية التحتية لعمارات أوقاف العجيزى بحى أول طنطا, حيث يتم رصف ورفع كفاءة البنية التحتية من شبكات مياه الشرب والصرف الصحي , وتركيب الانترلوك , وزرع بالدورات وبازلت بطول متر و20 سم من الأرض , فضلا عن أحواض زرع لإضفاء الطابع الجمالي على المكان, ودهان واجهات 36 عمارة يقطنها أكثر من 800 أسرة لتوفير سكن ملائم للمواطنين, وتحسين الصورة البصرية, وإضفاء مظهر حضاري وجمالي على المنطقة.

كما ناقشا تطوير منطقة كفرة مليم بحى ثان طنطا و سرعة التنسيق لنقل شاغلى منطقة كفر مليم بحى ثان طنطا باعتبارها منطقة ذات خطورة داهمة واجبة الإخلاء ، فضلا عن مناقشة سبل التعاون لإقامة منطقة حرفية بمواصفات قياسية خاصة لنقل الورش من داخل المدينة.

واختتم اللقاء بمناقشة مشروع مدينة المحلة الجديدة على أرض المستعمرة بالمحلة.

تم نسخ الرابط